اعلان لتواصل مع المرشدة

المعلم صاحب مهمة نبيلة ، و مؤتمن على الطالب وهو المسؤول الأول عن تربيته  تربية صالحة تحقق غاية سياسة التعليم في المملكة و أهدافها . وتشمل  مسؤوليات المعلم وواجباته

الجوانب الآتية :

1- الالتزام  بأحكام الإسلام  و التقيد بالأنظمة و التعليمات وقواعد السلوك و  الآداب ، و اجتناب كل  ما هو مخل بشرف المهنة .  

2- احترام الطالب و معاملته معاملة تربوية تحقق له الأمن و الطمأنينة و تنمي   شخصيته ، وتشعره بقيمته و ترعى مواهبه ، و تغرس في نفسه حب المعرفة ،  وتكسبه السلوك الحميد و المودة للآخرين و تؤصل فيه الاستقامة و الثقة بالنفس .

3- تدريس النصاب المقرر من الحصص كاملاً ، و القيام بكل ما يتطلبه تحقيق  أهداف المواد التي يدرسها من إعداد وتحضير و طرائق التدريس  و أساليب  تقويم و اختبارات و تصحيح ونشاط داخل الفصل و خارجه ، وذلك حسبما  تقتضيه أصول المهنة وطبيعة المادة وفقاً للأنظمة و التوجيهات الواردة من  جهات الاختصاص .

4 - المشاركة في الإشراف اليومي على الطلاب وشغل حصص الانتظار و القيام  بعمل المعلم الغائب وسد العجز الطارئ في عدد معلمي المدرسة وفق توجيه  إدارة المدرسة .

5- ريادة الفصل الذي يسنده إليه مدير المدرسة ، والقيام بالدور التربوي و  الإرشادي الشامل لطلاب ذلك الفصل ، ورعايتهم سلوكياً و اجتماعياً ، و متابعة  تحصيلهم و تنمية مواطن الإبداع و التفوق لديهم ، وبحث حالات الضعف و  التقصير و علاجها ، وذلك بالتعاون مع معلميهم و أولياء أمورهم ، ومع إدارة  المدرسة و المرشد الطلابي إذا لزم الأمر  .

6- دراسة الناهج ، و الخطط الدراسية ، و الكتب المقررة و تقويمها ، و اقتراح  ما يراه مناسباً لتطويرها من واقع تطبيقها .

7- تنفيذ ما يسنده إليه مدير المدرسة من برامج النشاط و الالتزام بما يخصص  لهذه البرامج من ساعات .

8 - التقيد بمواعيد الحضور و الانصراف و بداية الحصص و نهايتها و استثمار  وقته في المدرسة داخل الفصل و خارجه لمصلحة الطالب ، و البقاء في المدرسة  في أثناء حصص الفراغ، و استثمارها في تصحيح الواجبات و تقويمها ، وإعداد  الوسائل التعليمية ، و الاستفادة من مركز مصادر التعلم بالمدرسة ، والإعداد  للأنشطة .

9- حضور الاجتماعات و المجالس التي ينظمها مدير المدرسة للمعلمين خارج  أوقات الدراسة ، و القيام بما يكلف به من أعمال ذات علاقة بهذه الاجتماعات  والمجالس . وهذا واجب ملزم على كل معلم .

10 - التعاون مع إدارة المدرسة و سائر المعلمين بالمدرسة في كل ما من شأنه  تحقيق انتظام الدراسة و جدية العمل و تحقيق البيئة اللائقة بالمدرسة .

11- السعي لتنمية ذاته علمياً و مهنياً ، وتطوير طرائقه في التدريس ، و  استخدام التقنية الحديثة ، و المشاركة في الاجتماعات واللجان ، وبرامج النشاط  ، والدورات التربوية التجديدية و ورش العمل التي تنظمها إدارة التعليم أو  المشرف التربوي المختص وق التنظيم و الوقت المحددين لذلك .

12- التعاون مع المشرفين التربويين و التعامل الايجابي مع ما يوصون به وما  يقدمونه من تجارب و خبرات .

13- القيام بما يسنده إليه مدير المدرسة من أعمال أخرى مما تقتضيه طبيعة  العمل التعليمي .